القائمة

سياسة نشر

الاتحاد الإفريقي: الجزائر تلتحق بالمغرب في عضوية مجلس السلم والأمن  

مدة القراءة: 1'
الاتحاد الإفريقي/ أرشيف

انتخبت الجزائر يوم أمس السبت عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي، لثلاث سنوات 2019-2022، وذلك على هامش الدورة الرابعة والثلاثين للمجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي.

وصوت لصالح عضوية الجزائر 48 دولة فيما عارضت أربعة دول ذلك هي المغرب والكوت ديفوار والسنغال والغابون.

وستكون الجزائر عضوا داخل المجلس إلى جانب المغرب الذي انتخب في شهر يناير من سنة 2018، علما أن عضوية المملكة ستنتهي في 31 مارس 2020.

وإضافة إلى الجزائر التي انتخبت ممثلة لشمال القارة، تم انتخاب كل من بوروندى من وسط القارة، وكينيا من شرق القارة، وليسوتو من جنوب القارة، ونيجيريا من غرب القارة.

وسبق لوزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة أن طالب في كلمة خلال نقاش وزاري لمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، نظم في إطار أشغال الدور 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة في 24 شتنبر الماضي بضرورة إصلاح المجلس، وقال لـ"تشجيع بروز مجلس قوي وفعال بمقدروه بلورة هندسة تنظيمية تتسم بقدر أكبر من المرونة، وتعزيز حكامة جديدة لقضايا السلام والأمن، بات من الضروري القيام بإصلاح فعال لمجلس السلم والامن، الدعامة الرئيسية للهيكل الأفريقي للسلم والأمن، والذي يملك عناصر مهمة للتصدي لعوامل عدم الاستقرار في القارة الإفريقية".

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال