القائمة

مجتمع نشر

مقتل مغربيين في تحطم طائرة إثيوبية

مدة القراءة: 2'
DR

أعلنت الخطوط الإثيوبية اليوم الأحد تحطم طائرة تابعة لها من طراز "بوينغ 737" أثناء رحلة من أديس أبابا إلى نيروبي، وأكدت مقتل جميع ركاب الطائرة 149.

وجاء في بيان للخطوط الإثيوبية "نؤكد بأن رحلتنا المقررة إي تي-302 من أديس أبابا إلى نيروبي تعرضت لحادث اليوم". وقال مكتب رئيس الوزراء أبي أحمد على تويتر "نود تقديم أصدق التعازي لعائلات الذين فقدوا أحباءهم على طائرة بوينغ 737 التابعة للخطوط الإثيوبية على متن الرحلة المقررة إلى نيروبي في كينيا هذا الصباح".

وبحسب ما ذكرت وكالة الأناضول التركية فإن من بين الضحايا مغربيين، علما أن الطائرة المنكوبة كانت تقل ركابا من 35 دولة.

وذكر الموقع الإلكتروني لقناة ميدي 1 تي في أه تم التعرف على هوية المواطنين المغربيين، وهما الحسن السيوتي (63 عاما) كان يشغل أستاذا جامعيا بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، وبن أحمد شيهب (60 سنة) المدير الجهوي لوزارة والتنمية المستدامة بجهة درعة تافيلالت.

يذكر أنه في أعقاب هذا الحادث، قامت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بإحداث خلية أزمة على مستوى مديرية الشؤون القنصلية والاجتماعية قصد تتبع الوضع بمعية السلطات الإثيوبية.

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال