القائمة

مجتمع نشر

فيروس كورونا: العثماني يؤكد أن مرضى فيروس كورونا في المغرب يعالجون بدواء "بلاكنيل"

في الوقت الذي أعلنت فيه مجوعة "سانوفي" الدوائية الفرنسية، عن إظهار دواء للملاريا نجاحة في علاج أشخاص مصابين بفيروس كورونا، قال رئيس الحكومة المغربية في تغريدة على تويتر إن هذا الدواء يستعمل في علاج المرضى بهذا الفيروس في المغرب.

مدة القراءة: 2'
رئيس الحكومة سعد الدين العثماني

أعلنت مجوعة "سانوفي" الدوائية الفرنسية يوم أمس أنها مستعدة لتقدم ملايين الدواء المضادّ للملاريا "بلاكنيل"، الذي تنتجه والذي برهن عن نتائج "واعدة" في معالجة مرضى بفيروس كورونا المستجدّ، مشيرة إلى أنّ هذه الكميّة كافية لمعالجة 300 ألف مريض محتمل.

و"بلاكنيل" عقار مكوّن من جزيئات "هيدروكسي كلوروكين" ويستخدم منذ عقود في معالجة الملاريا وأمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة والتهاب المفاصل.

وقال متحدّث باسم الشركة أمس الثلاثاء 17 مارس، إنّه على ضوء النتائج المشجّعة لدراسة أجريت على هذا الدواء فإنّ ""سانوفي تتعهّد وضع دوائها في متناول فرنسا وتقديم ملايين الجرعات، وهي كمية يمكن أن تتيح معالجة 300 ألف مريض"، مشدّداً في الوقت نفسه على أنّ المجموعة الدوائية مستعدّة للتعاون مع السلطات الفرنسية "لتأكيد هذه النتائج".

وكانت الشركة قد أكدت قبل يومين أنها بدأت العمل على برنامج علاج سريري عالمي لمن يعانون من أعراض الإصابة الحادة بفيروس كورونا المستجد.

وفي المغرب رد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني على مغرد على تويتر طالب بالاعتماد على هذا الدواء في علاج المصابين بمرض فيروس كورونا، بالقول "جميع الحالات المصابة بفيروس كورونا بالمغرب والتي تعاني من أعراضه هي فعلا تعالج بهذا الدواء وهو يصنع بالمغرب، فلا حاجة لجلد الذات".

وقام رئيس الحكومة بعد ذلك بحذف تغريدته، وتحدث البعض عن إن وزارة الصحة المغربية حصلت على 10 آلاف جرعة من هذا الدواء من فرع الشركة الفرنسية بالمغرب. وقبل ذلك شهدت الصيدليات المغربية طلبا كبيرا على هذا الدواء، ما أدى إلى نفاذ مخزونها منه، بحسب ما أفاد به مصدر لموقع يابلادي.

وللإِشارة فإن العلاج الذاتي بـالكلوروكين يمكن أن يشكل خطرا على بعض المرضى، حيث يمكن لجرعات زائدة منه أن تخلق اضطرابات هضمية وبصرية لهم.

كما أنه يمنع تناول هذا الدواء على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلي، والذين يعانون من اضطرابات هضمية في الأمعاء، كما يمكن أن يتسبب في حساسية للجلد من الأشعة فوق البنفسجية، وبالتالي فإن تناوله يجب أن يتم تحت إشراف مراقبة طبية.

وحاولنا في موقع يابلادي الاتصال بوزارة الصحة من أجل الحصول على معلومات أوفى غير أننا لم نتمكن من ذلك.

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال
MahkamaGate