القائمة

مجتمع نشر

شركة ماء "سيدي حرازم" توضح حقيقة احتواء مياهها على جراثيم "خطيرة"

مدة القراءة: 2'
DR

بعد تحذير "الجامعة المغربية لحقوق المستهلك" من استهلاك المياه المعدنية "سيدي حرازم"، نشرت شركة المياه المعنية، بلاغا توصل موقع يابلادي بنسخة منه، أكدت فيه أنه تم سحب "المنتوج غير المطابق لمعايير الجودة من كل نقط البيع.

وقالت الشركة في بلاغها، إن الامر يتعلق بـ "ثلاث دفعات من الإنتاج" وأوضحت أنه "تم الوقوف من طرف المعهد الوطني للصحة على عدم مطابقة معايير الجودة في ثلاثة عينات لقنينات المياه المعدنية سيدي حرازم من حجم 0.5 لتر معبأة في خط إنتاج جديد تم تشغيله في اواخر شهر غشت 2019".

وأضاف المصدر ذاته أنه بعد التأكد من عدم تطابق بعض القنينات، تم سحبها من جميع نقط البيع وأيضا إتلافها، كما تم اتخاذ "جميع التدابير الضرورية لمعالجة هذه الحالة نهائياً"، وذلك بتوافق مع وزارة الصحة العمومية.

وسبق أن كشفت الجامعة المغربية لحقوق المستهلك أن ماء "سيدي حرازم" من صنف 0،5 و1 لتر، المأخوذ عينات منها بجهة سوس ماسة أنها تحتوي على "جراثيم خطيرة تهدد حياة المواطنين، خصوصا الأطفال منهم والمسنين وذوي نقص المناعة"، وأضافت أن ماء “سيدي حرازم” غير الصالح للشرب تم إنتاجه سنة 2019، مشيرة إلى أن وزارة الصحة تسترت على الأمر بشكل مفضوح.

وقالت الجمعية في هذا الصدد إن وزارة الصحة لم تكلف نفسها عناء إبلاغ المواطنين بماهية الموضوع، كما لم تتخذ التدابير القانونية لسحب المنتوج من السوق الوطنية، ولم تقم باتخاذ الجزاءات القانونية ضد الشركة المصنعة.

وفي سياق متصل طالبت الجامعة، بفتح تحقيق معمق ونزيه لمعرفة أسباب تستر الوزارة الوصية على إبلاغ المواطنين بخطر يهدد حياتهم، وأسباب عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة في الموضوع..

كما حملت الجمعية رئيس الحكومة ووزيري الصحة والداخلية مسؤولية تداعيات بيع ماء "سيدي حرازم" الفاسد، مشيرة إلى أن الموضوع ذو أهمية حيوية قصوى وتمس في الصميم التزامات المغرب بأهداف الالفية للتنمية وأهداف التنمية المستدامة.

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال