القائمة

سياسة نشر

تطوان: طلبة يساريون يمنعون الريسوني من إلقاء محاضرة داخل كلية الآداب

مدة القراءة: 1'
رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أحمد الريسوني

أقدم طلبة يساريون اليوم الأربعاء على منع الفقيه المقاصدي أحمد الريسوني الذي يرأس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، من إلقاء محاضرة داخل كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة عبد المالك السعدي بمدينة تطوان في موضوع "الاختيارات المغربية في التدين والتمذهب"، ضمن نشاط نظمه طلبة منظمة التجديد الطلابي التابعة تنظيميا لحركة التوحيد والإصلاح التي تعتبر الجناح الدعوي لحزب العدالة والتنمية.

واضطر الريسوني إلى مغادرة المدرج الذي كان من المتوقع يحاضر أمام الطلبة داخله، بعدما هاجمه طلبة ينتمون لفضيل الكراس، وهو تيار قاعدي ينشط داخل عدد من الجامعات المغربية.

وفي الوقت الذي يتهم الطلبة الإسلاميون الطلبة اليساريين بالاعتداء عليهم ومنعهم من إتمام نشاطهم داخل الكلية، نشر فصيل الطلبة القاعديين بيانا مقتضبا على فحته في الفايسبوك قال فيه إنه "بعدما أعلن فصيل الطلبة القاعديين عن تنظيمه لأيام ثقافية تقدمية بالموقع في نسختها الأولى"، تفاجأ بتحركات غير عادية من قبل طلبة منظمة التجديد الطلابي "محاولة منهم للتشويش على الأيام الثقافية".

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال