الكوكيز يتيح لك العديد من الميزات لتعزيز تجربتك على موقع يابلادي. باستخدام هذا الموقع، فإنك توافق على سياستنا الخاصة بالحريات الشخصية، لمعرفة المزيد إظغط هناX

إعلام نشر

إذاعة (ميدي 1) تحتل الصدارة كإذاعة للأخبار العامة في المشهد السمعي البصري المغربي

DR

 أكد التقرير الأخير لقياس الاستماع الإذاعي في المغرب، أن إذاعة البحر الأبيض المتوسط الدولية (ميدي 1)، حلت في الصدارة كأول إذاعة للأخبار العامة في المشهد السمعي البصري المغربي، وذلك بفضل وفاء ثلاثة ملايين و300 ألف مستمعة ومستمع يوميا لبرامجها.

وذكر التقرير الذي أنجزته "سيراد-إيبسوس" وفق بلاغ للإذاعة توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء، اليوم الأربعاء، أنه على امتداد الأسبوع ، ظلت إذاعة (ميدي1) تحقق نسبة استماع بلغت 12,4 في المائة، أي بزيادة بلغت واحدا في المائة مقارنة مع موجة القياس السابقة.

وأضاف التقرير أن ريادة (ميدي1) تأكدت أيضا خلال نهاية الأسبوع بنسبة استماع بلغت 12,12 في المائة، أي بزيادة بلغت نسبتها 4,4 في المائة مقارنة مع موجة القياس السابقة، وذلك بفضل وفاء مستمعات ومستمعين جدد بلغ عددهم 137 ألفا.

وخلال شهر رمضان المبارك، وفق ذات المصدر ، فإن إذاعة (ميدي1) كانت الإذاعة الإخبارية العامة الأكثر استماعا من قبل المستمعات والمستمعين المغاربة، بنسبة 10,5 في المائة، أي بزيادة بلغت 6 في المائة مقارنة مع رمضان 2016.

وأشار المصدر إلى أن هذا الإنجاز هو أيضا ثمرة مهنية ومثابرة وإخلاص وتفاني الكفاءات المهنية للإذاعة والمتعاونين معها، المنخرطين بشكل كامل في مشروع (ميدي1) منذ ما يزيد عن ثلاثة عقود، والذين لا يدخرون جهدا من أجل موافاة المستمعات والمستمعين بمعالجة للأخبار ذات مهنية عالية ، عبر المواعيد الإخبارية المختلفة ومن خلال البرامج والمنتوجات الإخبارية والترفيهية ذات الجودة الرفيعة.

وأبرز البلاغ أن هذا الإنجاز يؤكد "الجدية والثقة التي تحظى بها إذاعة البحر الأبيض المتوسط الدولية منذ 37 سنة" .

جدير بالذكر أن إذاعة (ميدي1 ) التي تأسست سنة 1980، إذاعة دولية تبث برامجها عبر العالم باللغتين العربية والفرنسية على الموجات المترددة (إف إم) بحوالي 10 بلدان، كما تبث على الموجات المتوسطة بواسطة عدة اقمار اصطناعية تغطي، أساسا، إفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط، كما تبث برامجها عبر الإنترنيت وتطبيقات الهاتف المحمول المتصلة .

وتتوفر الإذاعة إلى جانب طاقمها الصحفي الذي يعمل في مقرها بطنجة ، على شبكة واسعة تضم عشرات المراسلين عبر العالم تقدم مجريات الأحداث الدولية .

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال