الكوكيز يتيح لك العديد من الميزات لتعزيز تجربتك على موقع يابلادي. باستخدام هذا الموقع، فإنك توافق على سياستنا الخاصة بالحريات الشخصية، لمعرفة المزيد إظغط هناX

مجتمع   نشر

زغلول النجار: التقيت في المغرب بحفنة أشرار من اليسار وسأرد عليهم قريبا

هاجم الداعية المصري زغلول النجار، اذي يترأس لجنة الاعجاز العلمي في القرآن الكريم  بالمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في القاهرة‎، منتقديه المغاربة، ووصفهم بـ"الأشرار" و"حفنة اليسار المغربي"، وتوعدهم بالرد لإثبات مدى جهلهم بحقائق العلم وأصول الدين.

مدة القراءة: 2'
الداعية المصري زغلول النجار

نشر الداعية المصري زغلول النجار تدوينة على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، قال فيها إنه  زار المغرب عدة مرات وحضر فيها بمجموعة من المؤتمرات رأى من خلالها "الوجه المشرق لهذه المملكة التي يعتز غالبية أهلها بالإسلام وبلغة القرآن"، وأضاف "ولكن كالعادة فإن لكل أمة حفنة من الأشرار الذين يتبرأون من مبادئهم و ينسلخون عن دينهم".

وكان زغلول النجار قد شارك خلال الأسبوع الماضي في المؤتمر العالمي الرابع للباحثين في القرآن الكريم وعلومه الذي تنظمه مؤسسة البحوث والدراسات العلمية (مبدع) بشراكة مع الرابطة المحمدية للعلماء، وألقى محاضرتين بكليتي الشريعة والعلوم التابعتين لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، ومحاضرة بقصر المؤتمرات بمدينة مكناس.

وكتب النجار "لم يسبق لي أن قابلت أحدا من أصحاب هذه المواقف المتخاذلة إلا في زيارتي الأخيرة للمغرب لحضور المؤتمر الرابع للمصطلح القرآني وعلاقته بالعلوم المختلفة".

وتابع قائلا "في هذه المحاضرات الثلاث كان الحضور المكثف للعلماء والأساتذة والطلاب مفزعا لحفنة اليسار المغربي الذي أساءهم احتفاء كرام أهل المغرب بهذا الحضور الغير مسبوق، فدفعوا بثلاثة من صغار اليسار في المغرب، ليثيروا شيئا من الجدل الذي لا علاقة له بموضوع المحاضرة في كلية العلوم، ورد عليهم جمهور الحاضرين بما يثبت نبذ المجتمع المغربي لهذا الفكر الإلحادي الغريب".

وتعهد النجار بالرد على ما أثاروه من قضايا على صفحته على "فايس بوك مباشر"، يوم السبت المقبل، "نقطة بنقطة حتى يتبين لهذه القلة الفاشلة مدى جهلهم بكل من حقائق العلم وأصول الدين"، حسب تعبيره.

وكان حضور زغلول النجار العضو المؤسس للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة النبوية، قد أثار الكثير من الجدل في المغرب، خصوصا بين المهتمين بالعلوم، الذين وجهوا له عدة أسئلة من خلال حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

محاضرة زغلول النجار بكلية الشريعة بفاس

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال