القائمة

سياسة نشر

مشادات وتلاسن بين وفد لبناني وسعودي بالمغرب

مدة القراءة: 2'
DR

ذكرت صحيفة "الأخبار" اللبنانية أن الدورة الـ 14 لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي الذي أقيم في العاصمة المغربية الرباط، شهد مشادات كلامية بين الوفدين السعودي واللبناني.

وبحسب المصدر ذاته فقد أصر رئيس مجلس الشورى السعودي عبد الله آل الشيخ ورئيسة المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي أمل القبيسي على تضمين البيان الختامي توصيات تتعلق بـ"التدخل الايراني في سوريا وفي شؤون العالم العربي" و"الاحتلال الايراني للجزر الاماراتية الثلاث"، وطالبا بحذف الفقرات التي تشدّد على أهمية الاتفاق النووي الايراني وتشيد بجهود تركيا وايران وروسيا لوقف اطلاق النار في سوريا وتدين العقوبات المفروضة على طهران.

وعندما تدخل العضو في الوفد اللبناني إيهاب حمادة وانتقد "الخروج على النظام الداخلي والآليات المرعية كون التوصيات المقترحة لم تُحل سابقاً على اللجنة التنفيذية لدرسها ووضعها على جدول الأعمال وفق الأصول، وأن ما يُطلب حذفه مرّ عبر اللجان المختصة وأُقرّ"، بادره آل الشيخ بالسؤال: "هل أنت مندوب لبنان أم ايران؟".

وهو ما جعل البرلماني اللبناني يرد عليه بالقول: "بأي حق انت هنا وأنتم لا برلمان منتخب في بلادكم؟ أنت المستجلَب فيما نحن العرب الأقحاح الذين حفظنا كرامة العرب والمسلمين"، قبل أن ينسحب الوفد اللبناني من الجلسة ليعود بعد تدخلات.

وينص النظام الداخلي للمؤتمر على أن تتقدم الدول الأعضاء باقتراحاتها للتوصيات ومشاريع القرارات التي يفترض أن يتضمنها البيان النهائي الى اللجنة التنفيذية، قبل ثلاثة اشهر من انعقاد المؤتمر، على أن تجرى مناقشتها في اللجان المختصة وتحال الى لجنة الصياغة النهائية لإقرارها والمصادقة عليها.

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال