الكوكيز يتيح لك العديد من الميزات لتعزيز تجربتك على موقع يابلادي. باستخدام هذا الموقع، فإنك توافق على سياستنا الخاصة بالحريات الشخصية، لمعرفة المزيد إظغط هناX

سياسة نشر في 11/01/2017 على 17h16

قياديون في حزب العدالة والتنمية يعارضون انتخاب هياكل مجلس النواب قبل تشكيل الحكومة

DR

أعلن قياديون في حزب العدالة والتنمية عن معارضتهم لانتخاب هياكل مجلس النواب، قبل الاعلان عن تشكيل الحكومة.

وقال عبد العالي حامي الدين عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، في تدوينة نشرها على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك "إن انتخاب هياكل مجلس النواب واختيار رؤساء اللجان ينبغي أن يأخذ بعين الاعتبار المقتضيات الدستورية التي أعطت حقوقا خاصة بالمعارضة (انتخاب لجنة التشريع)، مما يستوجب توضيح الأحزاب المشكلة للأغلبية الحكومية والأحزاب المشكلة للمعارضة، مؤكدا أن ذلك يستلزم ضرورة توضيح معالم الأغلبية الحكومية والأقلية المعارضة قبل انتخاب هياكل المجلس".

وأضاف حامي الدين، أنه "إذا اقتضت حالة الضرورة إحالة مشروع قانون معين إلى البرلمان، فبإمكانها ذلك، وفق المسطرة التشريعية غير أن حالة مجلس النواب الحالي تتطلب انتخاب هياكله".

وأشار حامي الدين، إلى أن قرار المجلس الدستوري رقم 955/15 بشأن الفقرة الثانية من المادة 37 من القانون التنظيمي المتعلق بتنظيم وتسيير أشغال الحكومة المرتبطة بالاختصاصات المحدودة لحكومة تصريف الأعمال استثنى " ما قد تستلزمه حالة الضرورة من اتخاذ تدابير تشريعية أو تنظيمية لمواجهتها".

بدوره أكد محمد يتيم عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية في مقال نشره على الموقع الإلكتروني التابع للحزب، أن هناك استحالة تكوين مجلس النواب قبل انبثاق الأغلبية الحكومية، مضيفا أن البعض وفي إطار المناورات المتواصلة لإفراغ اقتراع السابع من أكتوبر من محتواها، تحت ذريعة استعجالية المصادقة على مشروع قانون يقضي بالمصادقة على قانون الاتحاد الأفريقي، طالب بضرورة تكوين مكتب مجلس النواب قبل تكوين الأغلبية الحكومية.

وأضاف يتيم، أن هذا سيكون صحيحا لو كان البرلمان في وضعية عادية بمجلسيه معا، أي في الحالة التي تكون فيه هياكلهما معا قائمة سواء تعلق الأمر بمكتب المجلس أو اللجن النيابية والحال أن الأمر ليس كذلك الآن ولا هو ممكن دون انبثاق أغلبية برلمانية.

ورأى يتيم أن المنطق الدستوري يجعل الأغلبية الحكومية منبثقة انبثاقا ذاتيا من الأغلبية البرلمانية، وأنه لا مجال لانبثاق أغلبية حكومية إلا عبر تشكيل رئيس الحكومة المعين لتلك الأغلبية، ثم تشكيل الحكومة وعرضها على جلاك الملك لتعيينها ثم تقديم برنامجها الحكومي ليتم تنصيبها برلمانيا.

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
2 تعليقات
zsahara
التاريخ : في 12 يناير 2017 على 21h20
أعلن قياديون في حزب العدالة والتنمية عن معارضتهم لانتخاب هياكل مجلس النواب، قبل الاعلان عن تشكيل الحكومة. وقال عبد العالي حامي الدين عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، في تدوينة نشرها على... Lire l'article associé
zsahara
التاريخ : في 12 يناير 2017 على 21h20
انة على الحزب ان يجعل مصلحة الزطن فوق اي اعتبار ومصير المفرب الافريقي هو مصير الوحدة الزطنية ولا اظن ان هناك من يرى العكس ةعلى السيد بن كيران الذي نحترمه كثيرا ان يتحاور كرئيس حكومة وليس كامين حزب زعلى قيادي الحزب الا يطغطوا عليه اكثرؤ من اللازم وان "يتركوا للماء منن يدوز "كما يقول المثل الشعبي لان شد لي نقطعلك ونسيان المصلحة لبعليا تفقد الانتخابات والدمقراطية معناها اصلا ان الاحواب المغربية وامناؤها من السيد بن كيران الى السيد اكنوش الا يضعوا نهاية لهذا المواح "الاستهتار" الذي بدا يقلق المغاربة والا يتكلم اي واحد من زعماء الاحزاب عن الوطنية التي نسوها او تناسوها ليبخس كل واحد منهم الاخر يجب الرجوع الى خطاب صاحب الجلالة في دكار او لا تملك هاته الاحزاب من تقدمهم بالمواصفات المطلوبة ويلهون المغاربة بالتفاهة التي لا تسمن ولا تغني من جوع نريد لائحة المرشحين للاحزاب ومشروعهم ولا نريد التمسك بحزب او حزبين زكاننا ذاهبون الى مبارات وبحاجة الى مساندين